السنة 16 العدد 140
2021/01/01

اشراقة

 

نظّمت الشبكة العمانية للبحث العلمي والتعليم OMREN بالتعاون مع جامعة نزوى ممثلة في عمادة البحث العلمي يوم الأحد 24 يناير 2021م ورشة افتراضيةً للتعريف بالشبكة العمانية للباحث العلمي والتعليم.

وقد تناولت الورشة ثلاثة محاور، افتتح الأولى منها الأستاذ سالم العامري، أخصائي تسويق في Omren، إذ عرّف فيها بالشبكة العمانية للبحث العلمي والتعليم، التي تهدف إلى إنشاء شبكة اتصالات عالية السرعة تساعد في بناء السعة البحثية والقدرات المحلية في المجالات العلمية المختلفة؛ تنفيذاً للأهداف الاستراتيجية الوطنية للبحث العلمي في السلطنة في توفير بيئة محفزة للباحثين، وإثراء التعاون البحثي والتعليمي؛ من طريق خدمات اتصالات معلوماتية متقدمة، ومنصة موحدة لعمل تطبيقات مختلفة؛ تحفيزا للباحثين لمضاعفة أنشطتهم البحثية وإثراء جودة البحوث المقدمة.

وكان المحور الثاني مخصصا للتعريف بخدمة تطبيق مصادر Masader، التي تعد بوابة للموارد العالمية الأساسية للبحوث والدراسات العلمية التي تُسهم للارتقاء المستمر بعملية تواصل سلطنة عُمان مع عالم المعرفة؛ فقد تحدث فيه الأستاذ هشام العريمي عن الخدمة باعتبارها تحوي ملايين المجلات العلمية والكتب والدراسات؛ إذ يمكن للطلبة والأكاديمين والباحثين الوصول إليها مجانا من طريق محركات بحث متعددة؛ وذلك باشتراكها مع قواعد معلومات عالمية.

أما المحور الثالث للورشة فتحدثت فيه جينيفير ماكوي عن خدمة تطبيق مِرسالMirsal ، التي تتيح إرسال ملفات كبيرة الحجم بشكل آمن وسهل إلى مستخدمين آخرين. وقد تم تطوير خدمة مرسال تلبيةً لمتطلبات التعليم العالي ومجتمع البحث العلمي لتبادل ملفات التعلم ومجموعات البيانات الكبيرة.

علما أن الورشة كانت موجهة لطلبة جامعة نزوى وموظفيها، خصوصا الأكاديمين والباحثين الذين يمكنهم الاستفادة من خدمات تطبيقي: مصادر وِمرسال، اللذين تتيحهما شبكة Omren للاستفادة من تقنيات التعليم الحديث وأدواته العصرية المتقدمة.

 

إرسال تعليق عن هذه المقالة