السنة 15 العدد 136
2020/09/01

دائرة الإعلام والتسويق

انطلق مساء يوم الثلاثاء الموافق 1 سبتمبر 2020م، المؤتمر الدولي الافتراضي (VIS) بعنوان: "الجائحة العالمية: الآثار والقضايا والفرص 2020 وما بعدها التي نظمتها جامعة نزوى ممثلة في كلية الإدارة والاقتصاد ونظم المعلومات بالتعاون مع ثلاث جامعات دولية هي: جامعة بتروناس التكنولوجية (UTP) في ماليزيا، وجامعة نبراسكا - لينكولن (UNL) في الولايات المتحدة الأمريكية، وجامعة ريو دي جانيرو الفيدرالية (UFRJ) بالبرازيل.

 

الرقمية تنافس كورونا

وقد انضم في اليوم الأول من فعاليات المؤتمر خبراء من جميع أنحاء العالم؛ وذلك من طريق ورقات عمل شاركوا بها للتعبير عن رؤاهم فيما يخص أزمة فيروس كوفيد 19 والمستقبل بعده. وقد دشّن الدكتور محمد شهير - نائب رئيس جامعة بتروناس الماليزية للأبحاث والابتكار - أوراق عمل المؤتمر؛ إذ تحدث عن الرقمية في قطاع النفط والغاز في ظل أزمة جائحة كورونا. وفي أوراق عمل أخرى: تحدّثت الأستاذة منى الدرمكية - رئيس استراتيجية القيمة المحلية المضافة بوزارة النفط والغاز العمانية - في ورقتها عن تأثير Covid-19 على المحتوى المحلي في تنمية القيمة المحلية. كما ناقش الأستاذ الدكتور الأستاذ خوسيه أورلاندو جوميز - أستاذ العوامل البشرية وبيئة العمل وهندسة المرونة من قسم الهندسة الصناعية في كلية الفنون التطبيقية بالجامعة الفيدرالية في ريو دي جانيرو - عن تحديات الصحة والسلامة في الوضع الطبيعي الجديد. فيما ناقشت ورقة عمل أخرى موضوع التعليم العالي الدولي في زمنCOVID-19 ، والفرص والتحديات والطرق الجديدة للمضي قدمًا، قدمها الأستاذان: ماجان ستيفنس ليسكا - مدير مكتب الاستراتيجيات العالمية بجامعة نبراسكا - لينكولن، وإريكا هيبورن - مساعد المدير بمكتب الاستراتيجيات العالمية في جامعة نبراسكا - لينكولن الأمريكية.

 

العلم الرقمي

واختتم المؤتمر يومه الأول بمناقشة موضوع: قيم التبادل الافتراضي في الفصول الدراسية: (آثار الوباء على الطلبة)، قدمها كل من: البروفيسور غاري كيبيل من كلية الصحافة والإعلام بجامعة نبراسكا لينكولن، والدكتور مصطفى مالك - مساعد العميد للدراسات الجامعية في كلية الإدارة والاقتصاد ونظم المعلومات بجامعة نزوى، والأستاذ شمس الدين أروماثثيل - محاضر أيضا في كلية الإدارة والاقتصاد ونظم المعلومات بجامعة نزوى؛ بالاشتراك مع متحدثين آخرين من جامعة نيبراسكا وجامعة نزوى وجامعة بتروناس التكنولوجية.

فيما دُشنت جلسات المؤتمر الدولي الافتراضي (VIS) -في يومه الثاني والأخير- بدءاً من الساعة الرابعة مساء اليوم الأربعاء 2 سبتمبر 2020م حتى الساعة الثامنة مساءً بتوقيت السلطنة، إذ انطلقت جلساته بمشاركة مجموعة من المختصين في جملة من المواضيع التي تعنى بقطاعات: الأعمال والتجارة والاقتصاد والمصارف والتمويل والنفط والطاقة والتعليم العالي والاستجابات الحكومية لـ كوفيد 19.

 

تطلعات وآمال

وكان في إدارة افتتح الجلسة في مطلع اليوم الثاني للمؤتمر الدولي الافتراضي VIS2020 كل من: الدكتور أركوساني والدكتور مصطفى مالك من كلية الإدارة والاقتصاد ونظم المعلومات بالجامعة، افتتحها الأستاذ الدكتور عبد العزيز بن يحيى الكندي - نائب رئيس جامعة نزوى للشؤون الأكاديمية - بكلمة تحدث فيها عن تحديات وتأثيرات كوفيد19 على القطاع العام للتعليم العالي، والطلعات المستقبلية تجاه في الوضع الراهن.

ثم ناقش الدكتور الوليد الراجحي - عميد التخطيط وإدارة الجودة في الجامعة - في ورقته العلمية استجابة قطاع التعليم العالي لتأثيرات جائحة كورونا على مستوى السلطنة، فكانت جامعة نزوى أنموذجا لذلك. وتطرق كذلك في حديثه إلى الخطط العلاجية، ورسم الخطط المستقبلية للتعليم المدمج. وعقدت جامعة نزوى جلستها بمشاركة أربعة متحدثين بارزين، هم: الدكتور فراس العبدواني، من غرفة تجارة وصناعة عمان، والبروفيسور لويس دوترا من جامعة ريو دي جانيريو البرازيلية، والدكتور سوتان أمير من أندونيسيا، والدكتور طلال العولقي من جمعية أومسن الاقتصادية؛ فكان عرضا مثيرا للاهتمام وغنيا بالمعلومات.

الجدير بالذكر أن جامعة نزوى اتجهت، بالتعاون مع جامعات عريقة، لتنظيم هذا المؤتمر الدولي الافتراضي يومي الثلاثاء والأربعاء الموافق 1 - 2 سبتمبر 2020م؛ وذلك لمناقشة مواضيع عديدة ذات محاور مختلفة بشأن جائحة كورونا - كوفيد 19، ومدى تأثيرها على الدول والشعوب في مختلف جوانب الحياة.

إرسال تعليق عن هذه المقالة